فتح الحسابات البنكية

اصبحت عملية فتح الحسابات المصرفية في تركيا أمرا سهلا جدا. حيث بأمكان الأشخاص الأجانب و الشركات الأجنبية فتح الحسابات البنكية في نركيا و إيداع أموالهم فيها بسهولة تامة. إذ أن مقداراً كبيراً من الرأسمال العربي قد تم تحويله الى البنوك التركية، خاصة بعد تدهور الأوضاع و اندلاع الحروب في منطقة الشرق الأوسط. و فيما يلي يمكن الأطلاع على خطوات فتح الحسابات البنكية للأجانب في تركيا.

فتح الحساب البنكي للأجانب في تركيا

يمكن للشخص الأجنبي أو الشركة الأجنبية فتح حسابات بنكية في البنوك في تركيا، سواءاَ كانت بأسماء الأشخاص (خاصة) أو بأسم الشركة في تركيا دون الحاجة الى تصريح الأقامة.

:الخطوات اللازم اتباعها لفتح الحسابات الشخصية

(تعيين عنوان المتواجد فيه لأجراءات التبليغ (يمكن الأدلاء بعنوان الأقامة أو السكن أو عنوان احد الأقارب او المعارف-

مراجعة إحدى دوائر الضريبة شخصيا برفقة جواز السفر و استخراج رقم ضريبي وإكمال القيد الضريبي. وإجراء هذه المعاملة بصورة مجانية (و قد يمكن إكمال هذه الخطوة في غضون 30 دقيقة فقط في حال عدم وجود أشخاص كثيرين في الدائرة

بعد أخذ الرقم الضريبي يتم مراجعة فرع البنك المراد فتح الحساب فيه و البت بمعاملة فتح الحساب. حيث يمكن بعد ذلك تحويل الأموال و تنفيذ العمليات و المعاملات في البورصة و تنفيذ إجراءات الأستثمار النقدي وإجراء كافة المعاملات البنكية بصورة عامة

يمكن فتح حسابات بالليرة التركية و حسابات الدولار و حسابات اليورو

لا يتوجب على صاحب الحساب أن يكون مقيماً في تركيا. حيث يمكن لصاحب الحساب إجراء كافة معاملاته من خلال شبكة الأنترنت. إلا ان بعض البنوك قد تطلب من العميل رقم هاتف خليوي (موبايل) لإجراء المعاملة

الخطوات اللازم اتباعها لفتح الحسابات للشركات

تختلف معاملة فتح الحسابات للشركات عن الحسابات الخاصة بضرورة قيام المدير المخول بالتوقيع بأسم الشركة لفتح ؟الحسابات

يتم مراجعة دائرة الضرائب برفقة المستندات و وثائق الثبوتية المترجمة لاستخراج الرقم الضريبي للشركة. و ليس من الضروري أن يكون للشركة مكتب أو ممثلية في تركيا كما و ليس من الضروري أن تكون لها نشاطات تجارية في تركيا إذ يكفي أن يكون للشركة عنوان لأجراء التبليغات

يتم مراجعة البنك بالرقم الضريبي المأخوذ من الدائرة الضريبي، حيث يطلب البنك كافة الأوراق و مستندات المتعلقة بالشركة و التي تتمثل: بعقد تأسيس الشركة و صورة قيد السجل التجاري و سجل الغرفة التجارية و الإعلان التجاري المنشور في جريدة السجل التجاري و شهادات التأسيس و شهادة النشاط على أن تكون كلها مترجمة الى اللغة التركية و مصدقة من الترجمة المعتمدة أو من قنصلية البلد المعني.

يمكن للشركات فتح الحسابات البنكية التي ترغب بها، وإجراء كافة المعاملات و العمليات و النشاطات من خلال شبكة الإنترنت

لا توجد أي تحديدات على الحسابات البنكية للشركات في البنوك في تركيا. اي أن قلة عدد الحسابات أو كثرتها لا تؤثر على عملية فتح الحسابات الجديدة

البنوك التركية تقدم محيطا آمناَ للعمل و تستقطب الأموال و القيم النقدية من كافة أرجاء العالم تماما كما هو الحال في البنوك السويسرية

لدينا اتفاقيات مع كافة البنوك التي تجري المعاملات المصرفية البنكية مع الدول الخارجية و يمكنكم الأستفادة من خدمات الأستشارة التي تقدمها شركتنا في مجال العمل البنكي والمصرفي

No Comments Yet.

اترك تعليقك